مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأحد, 10 ربيع الأول 1440 هجريا, الموافق 18 نوفمبر 2018 ميلاديا

محمد العرب يكتب: “الملحدين العرب”

يجب أن نعترف بالمشكلة ونواجها بشجاعة، فأعداد “الملحدين العرب” بيننا تتزايد بشكل ملحوظ..

بعد تنامي ظاهرة الإلحاد بين المهاجرين العرب إلى الغرب، وانتقالها إلى أبنائنا ومن ثم انتشارها في المجتمعات العربية، ففي ذلك إشارة واضحة بأن أطفالنا سيواجهون يوماً ما عدواً من طراز مختلف، أكثر شراسة وأكثر قبحاً وأكثر حقداً.
إن الملحد العربي تحديداً كائن بلا أخلاق ينظر لنا بأننا عوائق بشرية أمام حياته المخملية فيحاول ازالتنا فكرياً، فإن لم يستطع لضعفه.. يتجه للإرهاب! حيث ينشط الملحدين العرب في مواقع التواصل الاجتماعي لاصطياد السذج والحمقى والبسطاء؛ فيدفعوا بهم الى حيز الشك والريبة، وهذه بداية المصيبة، فهل من متصدٍ؟!

يتخفى هؤلاء الملحدين ببساطة وراء مسميات براقة لتضليل البسطاء، فيصف الواحد منهم نفسه بالمثقف والتنويري والليبرالي والعلماني والتقدمي، وهم إلى الجهل والضياع أقرب.. فانتبهوا لهم!!
إنهم يدفعون بأجيال من المسلمين اتجاه اللاوعي باتخاذ رموز بشرية ماجنة مقابل زرع بذرة الشك والاستهجان تجاه كل ما هو إسلامي، وإني أعتقد بأن الإلحاد هو الخطر القادم خلال هذا القرن والمسلمون هم الهدف؛
فيبدأ الإلحاد بالترويج للأفعال الشركية على أنها طقوس إيمانية ومن ثم يتم نسفها، فينسف الإيمان في عقول البسطاء ويحل محله الشك الذي يقود للإلحاد. وتنتشر في بلادنا عشرات الألعاب الافتراضية في متناول أيادي أطفال المسلمين، وهي تبث الإلحاد بطريقة مسلية لترسيخ مبدأ تقبل الفكرة مستقبلاً أو التقليل من استهجانها؛ ولعل الإلحاد دخل ديارنا بمسميات مختلفة وأول مواجهة معه تكمن في رفض كل ما يمس قدسية الإسلام. وفي عصر الهواتف الذكية يجب أن نكون أكثر ذكاء فهم بين أصابعنا وفي متناول الأيدي.

ولقد اقترب اليوم الذي نصل فيه إلى مرحلة المواجهة مع أبناء جلدتنا من الملحدين الأكثر شراسة وقذارة. ولا تعتقد بأنهم ضعفاء أو قليلو الحيلة؛ فقط اسأل أطفالك عن نجوم هوليود وعن صحابة رسول الله وستلاحظ الفرق الشاسع في معلوماتهم، فلا تتفاجئ!

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*