مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الثلاثاء, 19 ذو الحجة 1440 هجريا, الموافق 20 أغسطس 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

الهلال يتصدر عربيا وآسيويا ومدرب النصر في المركز 24 عالميا الكاف يكشف أسباب إعادة نهائي أفريقيا.. وطلب للترجي “البنوك السعودية” تؤكد عمل أجهزة الصراف بكفاءة وتوفر العملات بها خلال أيام العيد «مصر» تستعدّ لتنظيم أكبر مائدة إفطار جماعي في العالم الجيش اليمني يحبط تسللا حوثيا في التحيتا مسابقة تتيح لـ 12 طفل الذهاب إلى مقر ناسا “خادم الحرمين” يوافق على منح ميدالية الاستحقاق لـ22 مقيمًا “بومبيو” يؤكد فاعلية العقوبات في إزالة النفط الإيراني من السوق.. واستمرار الإمدادات أبرزها “ملحق الصعود والهبوط”.. الاتحاد السعودي يجري عدة تعديلات بلائحة المسابقات “الزكاة والدخل” توجه بتقديم الإقرارات الضريبية قبل نهاية أغسطس الجاري برئاسة الانجليزي “جايكوب”.. الاتحاد السعودي للقدم يعتمد تشكيل لجنة الحكام “الداخلية”: بدء العمل بالتعديلات الجديدة لنظام وثائق السفر والأحوال المدنية بدعم “قوات التحالف”.. الجيش اليمني يصد هجومًا حوثيًا شرقي الحديدة الرائد يُعلن تجديد عقد “الشهري”.. وإعارته إلى الهلال “المالية” تحذر من التعامل بالعملات الافتراضية والمشفرة التي تدعي علاقتها بالمملكة برئاسة “البكر”.. الاتحاد السعودي للقدم يعتمد تشكيل لجنة المسابقات مواطن سعودي يتعرض لاعتداء وحشي في ماليزيا.. و”السفارة” تتدخل

علي الهويمل يكتب | “معاضل إيران التي لا تنتهي”

لدينا مشكلة نحن العرب وهي دائماً معاداة الغرب، ومع ذلك لازلنا معجبين بهم سواء بالتطور التقني أو المعماري أو السياحي أو حتى على الصعيد العسكري. ولذلك نسينا أكثر الدول خطورة وهي التي بجوارنا مثل إيران، والتي نرى الآن نتائج الغفلة عنهم سواء في سوريا أو لبنان أو اليمن أو غيرها..

ودائما ما نقول أن إسرائيل هي الخطر.. لا نختلف على ذلك؛ ولكن من الصعب جداً أن نواجه خطرين بنفس الوقت. ولا أقصد بالمواجهة السلاح أو ماشابه؛ بل بالسياسة والتخطيط والإعلام، لأن من يقف خلف إسرائيل هي تلك الدول التي نظن أنها دول الحرية والديموقراطية، ويزداد إعجابنا بهم مع مرور الوقت.
أما إيران فلديها معضلة في المنطقة؛ فهي تعاني من التفوق العسكري وذلك جعلها بلا هدف، فأصبحت تطمع للتوسع وأصبحت الأحواز العربية محتلة منذ 1925م، والتي تعادل مساحة فلسطين 16 مرة، ومع ذلك للأسف نرى فلسطين بأنها محتلة ونترك الأحواز.
ولنأتي للمعضلة الأخرى، وهي العزلة الثقافية، سواء باللغة أو بالمذهب.. كإسرائيل، لغة عبرية ودين يهودي، لذلك إيران تتشارك مع فلسطين بمسألة العزلة الثقافية لغة فارسية ومذهب شيعي مقارنة بدول الجوار، لغة عربية والعالم الممتد بالمذهب السني الكبير.
وأماالمعضلة الثالثة، وهي معضلة الكراهية التاريخية للعرب من القضاء على الإمبراطورية الفارسية وإخضاع كسرى وحكم العرب للكثير من الدول الآسيوية والإفريقية والأوربية لسنوات كثيرة جداً.

ونحن العرب دخلنا الحرب بنوع من الشهامة والفروسية، فكان شعارنا “شرف الوثبة أن ترضى العلا غُلب الواثبُ أم لم يُغلبِ”، بينما كان شعار العالم “في الحب والحرب يجوز كل شي”، وأعتقد أن مع سياسة ولي عهد المملكة الأمير محمد بن سلمان ستختلف بيادق اللعبة وستكون مصلحة المملكة قبل الجميع، وسيتم النظر في إيران من جهة ومن جهة أخرى الغرب، مع التركيز على الفرس.. فهم يطمحون بمشروعهم لاسترجاع عرشهم الذي فقدوه ولكنهم لايعلمون أن خصمهم لم يخضع عرشهم فقط بل أخضع الكثير من العروش التي نشرت الظلم والكراهية والحسد في العالم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة