مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأحد, 16 محرّم 1441 هجريا, الموافق 15 سبتمبر 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

ضبط أربعة متهمين قاموا باقتحام وسرقة مراكز تجارية في شمال الرياض الهلال يتصدر عربيا وآسيويا ومدرب النصر في المركز 24 عالميا الكاف يكشف أسباب إعادة نهائي أفريقيا.. وطلب للترجي “البنوك السعودية” تؤكد عمل أجهزة الصراف بكفاءة وتوفر العملات بها خلال أيام العيد «مصر» تستعدّ لتنظيم أكبر مائدة إفطار جماعي في العالم الجيش اليمني يحبط تسللا حوثيا في التحيتا “إنسان” تنظم دورة في اللغة الإنجليزية لأبنائها المستفيدين الشرقية.. تفاصيل الاجتماع الدوري الأول لأعضاء اللجنة الفنية للسلامة المرورية تدشين الخدمات الالكترونية للأشخاص ذوي الإعاقة عبر الموقع الالكتروني للخطوط السعودية “شرطة تبوك” تعلن القبض على 6 أحداث متهمين بإشعال النار في مركبة مواطنة “محافظ الجبيل” يقف على الاستعدادات النهائية لاحتفالات اليوم الوطني 89 السودان تستنكر بشدة العمل الإرهابي الذي استهدف معملين تابعين لشركة أرامكو “مدني أملج” يقيم ندوة توعية لمسؤولي السلامة بالمنشآت الحكومية والأهلية دائرة الثقافة بشارقة الأدب تقيم الأمسية الوطنية الخاصة باليوم الوطني السعودي “بلدية الخفجي” تستهدف زراعة 57 ألف م2 من المسطحات الخضراء في المحافظة “سكني” يعلن عن استفادة أكثر من 130 ألف أسرة حتى شهر أغسطس 2019 969 طالبًا يجتازون مقياس موهبة بتعليم عسير السودان: اتفاق على دخول المنظمات الدولية لمناطق النزاعات

“أم محمد”.. بين معاناة “الشلل” وفقدان الرعاية الطبية

“أم محمد”.. بين معاناة “الشلل” وفقدان الرعاية الطبية
كمال الفيفي
صحيفة برق

برق نيوز ـ تبوك :

لم تقف معاناة مواطنة مسنة في منطقة تبوك، عند مرضها، بل لافتقاد الرعاية الطبية المنزلية، حيث لا يوجد من يرعاها سوا زوجة أخيها الذي يعاني المرض أيضاً.

وتعاني المواطنة التي تدعى “أم محمد” منذ سنين، إذ أصابها المرض بالشلل الرعاش عام 1403 وأفقدها القدرة على المشي والحركة، وشخّصه الأطباء بأنه “باركنسون”، وعليه تم إعطائها جرعات دواء تسمى “سينميت”، يصعب توفيره إلا في صيدليات معينة وبكميات قليلة خارج تبوك.

ومع تقدمها في العمر اشتد المرض عليها، وأصبحت لا تستطيع الخروج من غرفتها، أو حتى الوقوف والمشي، بل هزل جسمها نتيجة مضاعفات الدواء السلبية وزيادتها للجرعات، وعدم وجود من يرعاها طبيا.

“المناطق” تناشد الجهات المعنية، بمساعدتها وفق ما تقتضيه حالتها المرضية، وتأمين خادمة لها لتقديم الرعاية الواجبة لها.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة