مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الخميس, 20 محرّم 1441 هجريا, الموافق 19 سبتمبر 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

ضبط أربعة متهمين قاموا باقتحام وسرقة مراكز تجارية في شمال الرياض الهلال يتصدر عربيا وآسيويا ومدرب النصر في المركز 24 عالميا الكاف يكشف أسباب إعادة نهائي أفريقيا.. وطلب للترجي “البنوك السعودية” تؤكد عمل أجهزة الصراف بكفاءة وتوفر العملات بها خلال أيام العيد «مصر» تستعدّ لتنظيم أكبر مائدة إفطار جماعي في العالم الجيش اليمني يحبط تسللا حوثيا في التحيتا جونسون وترامب يتفقان على “رد موحد” بعد استهداف أرامكو متحدثة الجيش الفرنسي: باريس أرسلت 7 خبراء إلى السعودية للتحقيق في هجمات أرامكو تنفيذ حُكم القتل تعزيراً في أحد الجناة بمحافظة القطيف أسعار النفط ترتفع في المعاملات الآسيوية سفير المملكة في ألمانيا: كل الخيارات مطروحة للرد على إيران الذهب يستقر وسط ضبابية في توقعات السياسة النقدية الأمريكية الهيئة الملكية تنظم اللقاء التعريفي الأول لمركز المسؤولية الاجتماعية أمانة الشرقية: افتتاح ورشة عمل لتطوير وتحسين شبكات الطرق مكتبة الملك عبدالعزيز العامة تحتفي باليوم الوطني 89 توصيات بضرورة التدريب على قياس السكر في مدارس جدة برنامج مجاني لتأهيل 100 شاب وشابة في مجال المراجعة الداخلية النائب العام يزور مركز الملك فهد الثقافي الإسلامي في الأرجنتين

في نادي أبها الهدوء يجلب الذهب

الهدوء والأنسجام الإداري هو عنوان العمل الجبار لإدارة نادي أبها الرياضي في موسم قدم فيه النادي نفسه بشكل مختلف وكان عنوانه الألقاب والذهب فمن صعود السلة للممتاز  إلى صعود فريق الشباب الكروي للممتاز  الى صعود الفريق الأول للأضواء للمرة الثالثة. بالإضافة إلى نجوم من ذهب ينتمون لهذا النادي الخمسيني  العريق في ألعاب التايكندو والدراجات.
وقد أستفاد نادي أبها من الدعم الكبير المادي والمعنوي والمتابعة الدائمة لأمور النادي من رأس الهرم في عسير وقائد التنمية بها أمير منطقة عسير صاحب ااسمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز  والذي كان يتابع أدق التفاصيل مع إدارة النادي.
والبعد عن التعاطي  الإعلامي بمناسبة او بدونها فكان التعامل مع الإعلام مقنن وبحساب دون أطلاق الوعود الرنانة وكان العمل بصمت وبأخلاص هو   ديدن هذا العمل الأبهاوي المميز فكان العمل بهدوء وحل الأشكالات والعوائق بعيدا عن الضجيج والصوت العالي.
فقد تعرض عمل  هذه الإدارة لعدد من العوائق منها تعثر مشروع  المنشأة في الخطوات الأخيرة وقلة الدعم المادي وكان الحل من أمير عسير بالدعم المعنوي والمالي  وعاد  العمل في المنشأة لأكمالها قبل نهاية العام الحالي بمتابعة شخصية من سموه.
كما كانت هناك ملفات شائكة أعترضت البطل في الموسم وتعاملت معها الإدارة بهدوء بعيدا عن الصخب الإعلامي وكانت سياستها الهدوء  والتركيز على الملعب و عدم تشتيت أفكار اللاعبين وجرهم لخارج النستطيل الأخضر.
فعانى الفريق من عدم أستقرار في التدريبات فمرة في المحالة وأخرى في ملعب نادي المصيف بالمسقي ومرات ملاعب بالإيجار. ومن أخطاء تحكيمية قاتلة وأفقدته نقاط كثيرة وللأسف من بعض الحكام الدوليين المصنفين بالأفضل.
وكذلك التشكيك في قدرات المدرب من البعض في عددا من المنعطفات المهمة والتي فقد الفريق بعض النقاط.
وموجة الأصابات التي تعرض لها عددا من اللاعبين المهمين في بعض المباريات المهمة   ولم نسمع من إدارة النادي أعذار النقص الأسطوانة التي تداولها بعض الأندية قبل بعض المباريات.
وبعض  الشائعات  التي كان هدفها تشتيت الفريق مثل من أطلق شائعة  تأجيل مباراة النهضة في الدور الثاني في أبها  قبل المباراة بساعات. والكثير والكثير.
وتعاملت الإدارة بهدوء مع كل هذه المواقف وبالصبر والحكمة والحلول العملية بعيدا عن البيانات الإعلامية الرنانة والتي لم يصدر النادي الا بيانات محسوبة على الأصابع ولغتها إيجابية وواقعية. ولذلك تحقق الإنجاز المهم وهو البطولة الغالية والصعود لدوري المحترفين بتفوق  وبفارق خمس نقاط عن أقرب  منافسيه.
بوادر النجاح للموسم القادم بدأت تظهر بالأستقرار الإداري والإنسجام في العمل ومناقشة والشروع في التحضير للموسم القادم بالتجديد مع المدرب التونسي عبدالرزاق الشابي والذي كان له بصمة فنية خاصة مع الفريق حقق بها التفوق والإنجاز. والقادم بأذن الله أفضل.
فشكرا لرئيس النادي د / أحمد الحديثي ونائبه والداعم دائما للنادي عبد العالي الحربي وكافة أعضاء مجلس الإدارة والجهاز الفني والإداري للفريق. على ما قدموه من جهود موفقه.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة