مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأربعاء, 2 رجب 1441 هجريا, الموافق 26 فبراير 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني إحباط محاولة تفجير سيارة قرب البنتاجون «صحة الرياض» تستنفر مستشفياتها لاستقبال حالات الجهاز التنفسي بحضور ماجد عبدالله ويوسف الثنيان تدشين التطبيق السعودي “فيروز” الرياض.. الأمر بالمعروف تنظم ورشة عمل بعنوان (آلية تعبئة مواثيق الأداء ووضع الأهداف الذكية) وزير الصحة الجزائري يعلن عن أول حالة إصابة مؤكدة بوباء كورونا في بلاده الرئيس الجزائري يبدأ زيارة رسمية إلى المملكة غدا وزير الطاقة: آليات احتجاز الكربون واستخدامه وتخزينه تحقق فوائد اقتصادية تعليم جدة يكرم متميزي تفعيل “بوابة المستقبل” «تعليق الدراسة» غداً الأربعاء في عدد من مناطق المملكة كأس الاتحاد الآسيوي: فوز الرفاع البحريني على الجزيرة الأردني “البيئة” تعتمد 64 منشأة لممارسة تدقيق وترشيد استهلاك المياه تعليق الدراسة في بعض محافظات منطقة الرياض غداً

كأس أمم أفريقيا.. خروج مصر الحزين وروعة الجزائر

تناثرت الأسئلة وهرب الجميع عن تحمل مسؤولية خروج المننتخب مصر من بطولة كأس أمم أفريقيا 2019م والتي تدور منافساتها على أرض الكنانة.
فبعد أن كان منتخب الفراعنة المرشح القوي لخطف اللقب الثامن  خرج من أول اختبار من دور ال16من أمام منتخب الأولاد جنوب أفريقيا.
وعاش المنتخب المصري المرصع بالنجوم فترة من التشتت والتذبذب الفني فرغم تحقيق ثلاثة أنتصارات متتالية في دوري المجموعات الا إن الأداء لم يكن مقنعا للكثيرين من النقاد.
وازدادت الأسئلة سخونة  وتناثرت في الشارع المصري العاشق لكرة القدم وخصوصا إذا الأمر يتعلق بالمنتخب ونتائجه.
فهناك من حمل المسؤولية لهذا الخروج الأليم للاتحاد المصري لكرة القدم وضعف الكثير من قراراته ولذلك توالت  الأستقالات داخل الاتحاد.
فيما يرى البعض بأن المدرب يتحمل ذلك بضعف أمكانياته في أختيار التشكيل المناسب والتعامل مع المباريات خصوصا وإنه قد تعرض قبل البطولة لانتقادات متعددة.
بينما هناك أطراف أخرى  ترى بأن سبب فشل منتخب الفراعنة يعود للاعبين خصوصا وهو فريق مرصع بالنجوم ويقال بأن اللاعبين فئتين فئة النجوم المحترفين خلف صلاح وفئة ثانية اللاعبين المحلين فضاعت الروح والهيبة المعروفة عن منتخب الفراعنة خصوصا في بطولة أفريفيا اللغز الذي يجيد فنونه المصرين جيدا كأكثر منتخب حصل على اللقب ووصل للنهائي.
وبين هذا وذاك ضاع المشجع المصري البسيط الذي تكلف الكثير لمساندة المنتخب والحضور للملعب وظلت الإجابة غائبة من قتل حلم المصريين حتى حين.
بخروج المنتخب المصري من البطولة والمعرب تباعا ظل أمل العرب في المنتخبين محاربي الصحراء  منتخب الجزائر الرائع والذي قدم نفسه بصورة قوية في البطولة  بقيادة النجم الكبير رياض محرز والذي يظل المرشح القوي لنيل اللقب. وكذلك أسود قرطاج المنتخب التونسي الذي تأهل من دوري المجموعات بصعوبة ولكنه تأهل لدوري ربع النهائي من الباب الكبير ونجح في أقصاء فريق قوي وهو مرشح وهو الفريق الغاني  بعد أن تحسن الأداء  التونسي للأفضل من حيث الأنسجام والروح القتالية والحماس .
فأصبح آمال العرب بفوز أحد المنتخبين الجزائر أو تونس باللقب بأذن الله.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة