مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الجمعة, 22 ذو الحجة 1440 هجريا, الموافق 23 أغسطس 2019 ميلاديا

احدث الأخبار

الهلال يتصدر عربيا وآسيويا ومدرب النصر في المركز 24 عالميا الكاف يكشف أسباب إعادة نهائي أفريقيا.. وطلب للترجي “البنوك السعودية” تؤكد عمل أجهزة الصراف بكفاءة وتوفر العملات بها خلال أيام العيد «مصر» تستعدّ لتنظيم أكبر مائدة إفطار جماعي في العالم الجيش اليمني يحبط تسللا حوثيا في التحيتا رئيس مجلس الوزراء اللبناني يلتقي وزير الخارجية التركي إصابة 27 شخصًا في حادث خروج قطار عن مساره بكاليفورنيا 3 لقاءات غداً في ختام الجولة الأولى للدوري الهلال يهزم أبها برباعية في الجولة الأولى بالدوري “غرفة التجارة” ترفض دعوة ترامب لخروج الشركات الأمريكية من “الصين” الرئيس الأمريكي يهاجم “الاحتياطي الفيدرالي” “تونس”.. توقيف المرشح لانتخابات الرئاسة نبيل القروي “مصر” تتفوق على تركيا وإسرائيل في “القوة الجوية” ضبط “3714418 ” مخالفاً لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود أمطار متفرقة على منطقة جازان “إنسان” تكرم “BAE Systems” لتدريبها 15 من أبناء الجمعية في صيانة الجوالات رسميًّا.. الفيصلي يضم “أحمد أشرف” لمدة موسم واحد

اعْبر كالكِرَام

يشْتكون من خُرومِ الذاكرةِ المكْشُوحَة أمام تعرِية التعاقب الحياتيّ . ينْدُبون شيئاً رَهِيْباً أثْخَذنها وأثْخنهم..
وعلى ذلك الرغْم العَتِيد الذي أبقاهم تحت وَطْأته لم يُبادروا إلى بتر أواصِر الآلام التي تَنْسرب كالأمْصال عبره وتَبثُ في هذا الجسد أوجاعاً وهو لا يعلم !
هؤلاء الأوفِياء لعوالقِ الماضي ماهم سوى قُرُباً سَميناً لذاكرة نَهِمة تقتَات الوجع ولا يُغادِرها، وتكادُ لا تستدركُ من السِعةِ إلا شيئاً يسيراً.
ذلك أنّ كل عالقٍ لا ينْفك طالما لم يسْعى على الفكاكِ ولم يبادر له.
ولأن هذه الذاكرة مُتَضاربة مع ذاتها، عليك الآن أن تمرَّ ساكناً بكل محاذة كالمَارة الغُرباء ينزوونَ حاذرون عن مدنٍ لا يعرفونها ..
عليك أن تمرَّ وتُحاذي كل الأشياء الجيدة والسيئة،
مثل الذي سواءً عندها كان أو لم يكن !
في عبورك الخفيف هذا..تُحافظ على قلبكَ، تحْفظ روحك، وتحمي عقلك وجسدك ، وتستمر بكامل لِيَاقَتَك وتَوهُجك معاً.
وتقولُ في يومٍ ما .. من الجيدِ أنني عَبرتُ عُبور الكِرام ولم يبخسني أي شيء.. شيء .

تقول جدتي :
اعْبر كالكرام وتَرفّع..
ثم إن هذهِ الفِطنَةُ تَحفَظُك من النوائبِ المواربةِ بين أشْرعة الحياة، لأن العلاقة بين التواجد والعدم معها.. مِقصلة !
لكن إلى متى ونحن ننسى التقدير حِيالها ونندفع ، فبهذا النسيان نُجْحِفُ بحقِ ذَواتِنا وعافِيتها .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*