مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأربعاء, 25 جمادى الآخر 1441 هجريا, الموافق 19 فبراير 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني بوروسيا دورتموند يفوز على باريس سان جيرمان 2-1 بدوري الأبطال “ليبيا”.. إنتاج الخام تراجع إلى 123537 برميل يوميًا هطول أمطار رعدية ورياح نشطة في طقس اليوم انطلاق الدورة الرابعة لملتقى الطب التجميلي والمراكز العلاجية بالرياض تحت شعار “صناعة صديقة للبيئة”.. تنطلق فعاليات “بيئي ٢” في الشرقية الأسبوع القدم الأمير سعود بن نايف يرعى ملتقى نظم المعلومات الجغرافية الرابع عشر اليمن تطالب بفرض عقوبات رادعة على إيران أمير الرياض يستقبل أصحاب الفضيلة والمعالي وأهالي المنطقة STC تعزز موقفها وتؤكد بأن الشعار مسجل باسم المجموعة الجنائية الدولية تستبعد مثول البشير أمام محكمة مختلطة إيران تعترف: العقوبات الأمريكية قضت على صناعة النفط وإيراداته التجارة: ضبط عمالة حوّلوا مستودعاً إلى وكر لتصنيع نكهات السجائر الإلكترونية بالقطيف

تصاعد حدة الحرب الكلامية بين ترامب وطالبان

تصاعد حدة الحرب الكلامية بين ترامب وطالبان
صحيفة برق
وكالات

تصاعدت حدة الحرب الكلامية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وطالبان، الخميس، عندما نصحته الحركة بضرورة ”فهم ماهية الأمة“، أي أفغانستان.

وقال ترامب، الأربعاء، إن الجيش الأمريكي ”يضرب عدونا بقوة أكبر من أي وقت مضى، وهذا الأمر سيستمر“.

وسارع المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد، إلى الرد قائلًا: ”يجب أن يتحرك ترامب بحذر. لا يزال يتعين عليه فهم ماهية الأمة التي يتعامل معها، كما يجب على مستشاريه أن يشرحوا له أن أفغانستان هي مقبرة الإمبراطوريات“.

وبدأت الحرب الكلامية بين الجانبين بعد قرار ترامب، السبت، وقف المحادثات مع طالبان بشأن الانسحاب التدريجي للقوات الأمريكية.

ويشير مصطلح ”مقبرة الإمبراطوريات“ إلى احتلال قوى أجنبية عدة أفغانستان، لكن انتهى بها الأمر إلى الانسحاب، وكان آخرها الإمبراطورية البريطانية والاتحاد السوفييتي.

وللولايات المتحدة وجود عسكري منذ عام 2001 في أفغانستان، عندما طردت متمردي طالبان من الحكم آنذاك؛ لأنهم استقبلوا تنظيم القاعدة على أراضيهم.

وكتب مجاهد تغريدته بعد هجوم انتحاري استمر بضع ساعات ضد قاعدة للقوات الخاصة في الجيش الأفغاني جنوب كابول، وأسفر عن مقتل أربعة جنود وجرح ثلاثة.

وبعد فشل المحادثات مع الأمريكيين، يتوقع المراقبون مزيدًا من هجمات طالبان حتى الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 28 أيلول/سبتمبر.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة