مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأربعاء, 4 شوّال 1441 هجريا, الموافق 27 مايو 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني 87 إصابة بكورونا في عُمان.. و8 بفلسطين بينهم طفلان رابطة الدوري الإنجليزي تحدد موعد انطلاق الموسم الجديد الأرصاد تصدر تقرير الحالة المناخية السائدة على المملكة خلال صيف 1441هـ الخطوط السعودية تتم جاهزيتها لاستئناف تشغيل الرحلات الداخلية “شرطة عسير” تصدر بيانا بشأن حادِثة إطلاق نار بين عدد من الأشخاص في الأمواه الذهب يبلغ أقل مستوى في أسبوعين النفط يهبط بسبب مخاوف بشأن الطلب وتوترات هونج كونج “الأرصاد”: رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة تبوك المكسيك تسجل 501 وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة البرازيل تقترب من عتبة 400 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا الصين تعلن تسجيل إصابة واحدة بكورونا الولايات المتحدة: 657 حالة وفاة بفيروس “كورونا”

يحيى ناصر يكتب لبرق: يوم تاريخي للوطن

اليوم الوطني مناسبة عزيزة تمر بوطننا الغالي السعودية العظمى، مملكة الإنسانية، وهي مناسبة تكرر كل عام ونتابع من خلالها عجلة التنمية والتقدم والإنجازات المتتالية والتي توشح بالمجد.
فامتدت يد البناء والعمران والتشييد لمدة تسعة وثمانون عاماً من الازدهار والتقدم. وكل عام نحتفل بغصن يزيد في شجرة الوطن الكبير ونرتقي من قمة لقمة بهمة وعزيمة.
وقد كان يوماً استثنائياً وغير عادي عبر جميع المواطنين عن مشاعرهم بحب وولاء تجاه قيادتهم ووطنهم وشارك فيه صغيرهم وكبيرهم من كل أطياف المجتمع.. وشارك الجميع الفرحة مع الشعب السعودي، وكان يوما يحمل شعارا رائعا ومعبرا (همة حتى القمة) فكل أرجاء الوطن من شرق الخير إلى جنوب الصمود، ومن شمال العز إلى غرب الولاء بمظلة عاصمة الفخر والاعتزاز فكانت فرحة وطن في أمن ورخاء.
ولم ينس الوطن أبنائه الشهداء والمصابين الذين يدافعون عن حدوده بكل قوة وعزيمة فتم تذكرهم والدعاء لهم وتكريمهم؛ وشاركت القوات المسلحة بكافة أفرعها والجهات الأمنية في هذه الاحتفالات بحب وولاء لهذا الوطن الغالي.
وهذه تحية تقدير وشكر؛ أقل ما يقدم لصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز؛ أمير منطقة عسير، فقد قاد العمل للاحتفال بيوم الوطن بتفرد وبمشاركة قبائل منطقة عسير؛ حيث أقبلت من جميع محافظاتها سراة وتهامة حبا للوطن وتجديد ولاء للقادة، ومسيرات عسكرية وآليات وطائرات حربية وعمودية للمشاركة في عروض عسكرية للتعبير عن فرحة وطن، وتم تكريم ذوي الشهداء والمصابين ومنحهم أراضٍ؛ فكان يوماً رائعاً عاشته منطقة عسير ودونته سجلات التاريخ بماء الذهب لسموه، والذي قدم شكره للجميع من قبائل وعسكر ومشاركين مشيدا بهم وقائلا بأن العمل العظيم تم بروح الفريق مثنياً على جميع المشاركين بالتواضع المعروف عن سموه في كل مناسبة أو إنجاز؛ دائما يتحدث باسم فريق العمل.. فشكراً يا سمو الأمير على ما قدمت وتقدم لمنطقة عسير.. المكان والإنسان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة