مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الثلاثاء, 14 شعبان 1441 هجريا, الموافق 7 أبريل 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني حاكم نيويورك يمدد الإغلاق الشامل بالولاية إلى 29 أبريل “بلدية الوجه” تواصل أعمال النظافة على مدار اليوم “واشنطن” تنفي الاستيلاء على شحنة كمامات موجهة إلى “برلين” أنس الجعوان يكتب لبرق: في بيتنا شاب.. “الجبير” يكتب : فيروس كورونا وآثاره على الاقتصاد العالمي “الكرملين”: تمديد العطلة في روسيا عبء كبير على الاقتصاد “عسير”.. تنفيذ أكثر من 2600 جولة رقابية على المنشآت التجارية “بريطانيا”: وزير الخارجية ينوب عن “جونسون” بعد تدهور حالته الصحية “الصحة” تعلن ارتفاع حصيلة إصابات “كورونا” إلى 2605 بعد تسجيل 82 إصابة جديدة نقل رئيس الوزراء البريطاني إلى العناية المركزة “الدفاع المدني” يوجه رسائل توعوية تضمن سلامة الأطفال داخل المنازل “ألمانيا” تفرض قيودًا جديدة بوقف السفر بسبب جائحة “كورونا”

الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفوري للهجمات على شمال غرب سوريا

الأمم المتحدة تطالب بالوقف الفوري للهجمات على شمال غرب سوريا
صحيفة برق
وكالات

طالب مكتب الأمم المتحدة للشوون الإنسانية بالوقف الفوري للهجمات على شمال غرب سوريا ووقف الكارثة الإنسانية الجارية هناك وحماية المدنيين .
وأعلن المكتب عن تخصيص 30 مليون دولار أمريكي من صندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ لزيادة المساعدات العاجلة المنقذة لآلاف المدنيين المحاصرين في شمال غرب سوريا، وأوضح المكتب أن مخصصات الطوارئ ستزيد من حجم المساعدات الخاصة بالماوس ومواد الإغاثة الأساسية اللازمة في فصل الشتاء القاسي.
وتهدف خطة الاستجابة لتلبية احتياجات 800 ألف شخص على مدى 6 أشهر، كما حث المكتب الأممي الجهات المانحة الأخرى على تقديم المساهمات حيث تحتاج الخطة 336 مليون دولار .
وأوضح المتحدث ينس ليركه أن العمليات العسكرية في إدلب منذ أول ديسمبر الماضي أجبرت 586 ألف شخص معظمهم من النساء والأطفال على الفرار بحثًا عن الأمن وإنقاذ أرواحهم، لكن القصف استمر في متابعتهم ودفعهم إلى أماكن أضيق وأكثر ازدحامًا في شمال غرب إدلب.
وقام المكتب بزيادة المساعدات بشكل كبير في يناير ، إلا أن الاحتياجات لازالت تتزايد وأن هناك 280 ألف شخص إضافي في المراكز الحضرية يواجهون خطرًا وشيكًا بالتشريد إذا استمرت العمليات العسكرية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة