مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الجمعة, 4 رجب 1441 هجريا, الموافق 28 فبراير 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني ارتفاع جديد لعدد المصابين بكورونا في الكويت توقيت تناول الطعام اليومي لتعزيز خفض الوزن وتحسين الصحة! الاتحاد الآسيوي يؤجل مباراتين لناديي الأهلي والهلال في دوري الأبطال ارتفاع الناتج الصناعي الياباني إنتر ميلان يهزم لودوجوريتس ويتأهل لدور 16 بالدوري الأوروبي مانشستر يونايتد يقهر كلوب بروج بخماسية ويتأهل لدور 16 بالدوري الأوروبي تحطم طائرة نفاثة أثناء استعراضات جوية في إسبانيا ارتفاع وفيات “كورونا” في الصين إلى 2788 حالة ارتفاع عدد الجنود الأتراك الذين قتلوا في إدلب إلى 33 عسكريًا ست ولايات ألمانية تسجل 22 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المؤشر الياباني ينخفض في بداية التعامل بطوكيو الأزهر: الإجراءات الاحترازية بتعليق منح تأشيرات العمرة واجبة شرعاً لحفظ النفس

ذكريات موظف (3) .. أصدق تنجو

دأبت هيئة الرقابة والتحقيق على تكليف أعضاء من الإدارة العامة للمتابعة والبحوث لزيارة فروع الهيئة في المناطق المختلفة للإطلاع على سير العمل والتأكد من إنجاز القضايا وغير ذلك من الأمور المتعلقة بالعمل وفي عام 1421هـ على ما أذكر زارنا في فرع منطقة عسير أحد الزملاء بالإدارة المذكورة وقلت له سجل كل ما تقف عليه سلبًا أو إيجابًا ولا تتردد في شيء.

وبعد إنهاء مهمته رفع تقديرًا لمرجعه أوضح فيه كثيرًا من الجوانب الإيجابية ثم أشار في نهاية تقريره إلى ملاحظتين هما:ـ
تأخير البت في بعض القضايا لدى المحققين، وقيام أحدهم بالتمتع بإجازته السنوية ولم يتم تسليم عدد من القضايا الموجودة لديه لزميل آخر حتى يقوم بإنجازها خلال إجازة زميله.

وحين اطّلع معالي رئيس الهيئة الشيخ محمد بن عبد الله النافع -رحمه الله- على التقرير طلب حضوري لمكتب معاليه بالرياض وقد أبلغني مدير عام مكتبه الأستاذ محمد البكر بالغرض وأرسل لي صورة من تقرير الزميل حتى استعد للرد على الملاحظات وحين وصلت مكتب معاليه صادفت موعد انعقاد الاجتماع الأسبوعي برئاسة معاليه والذي يضم وكلاء الهيئة ومديري العموم وكبار المسئولين فيها.

وقد استهل معاليه الاجتماع بالترحيب بي ثم طلب من مدير عام المتابعة والبحوث تلاوة الملاحظات المشار إليها ثم وجهني بالرد على تلك الملاحظات، فقلت بالحرف الواحد “لقد أتيت معترفًا ولم آت معتذرًا وكل ما ورد بالتقرير صحيح بنسبة (100%) لكن اسمحوا لي يا معالي الرئيس أن أوضح لمعاليكم أنه لا يوجد بالفرع سوى ثلاثة محققين ويتبع الفرع ثلاث مناطق رئيسية هي عسير، جازان، نجران يردنا منها مئات القضايا تفوق قدرة المحققين الثلاثة وطاقتهم ثم قدمت لمعاليه بيانًا بالقضايا الواردة خلال الستة أشهر الماضية والقضايا المنجزة خلال تلك الفترة والقضايا المتبقية”.

ثم أوضحت أن القضايا المتعلقة بالسجناء أو الممنوعين من السفر أو مكفوفي اليد أنجزت بالكامل أما القضايا التي بقيت لدى الزميل المجاز فجميعها قضايا عادية قابلة للتأجيل للضرورة القصوى، وحينئذٍ اتضحت الرؤية وتفهم معاليه الوضع وأصدر أمرًا في حينه بفصل منطقتي جازان ونجران عن فرع عسير وربطهما فورًا برئاسة الهيئة وكفى الله المؤمنين القتال.

ترى كيف سيكون موقف معاليه لو حاولت التهرب من المسئولية أو إلقاء اللائمة على الآخرين سيكون الموقف مختلفًا بكل تأكيد ألا ما أحوجنا إلى الصدق والشفافية والوضوح مرؤسين ورؤساء والله الموفق.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*