مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الجمعة, 6 شوّال 1441 هجريا, الموافق 29 مايو 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني رابطة الدوري الإنجليزي تعلن عودة المسابقة في 17 يونيو المقبل “واشنطن” توافق على بيع أسلحة للكويت بقيمة 1.4 مليار دولار “كوريا الجنوبية”: تسجيل 58 إصابة جديدة بفيروس كورونا المؤشر “نيكي” ينخفض في بداية تعاملات بورصة طوكيو الناتو يناقش تأثير فيروس كورونا على عملياته ألمانيا تفتح ذراعيها لـ”تويتر” “البرازيل”: 1956 وفاة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة ترامب: سأغلق “تويتر” حال وجود إمكانية قانونية لفعل ذلك الصين لم تسجل إصابات جديدة بكورونا خلال 24 ساعة روسيا تدعو الولايات المتحدة وأوروبا للمشاركة بإيجابية في مكافحة كورونا رابع ناقلة نفط إيرانية تصل فنزويلا تعرف على حكم ارتداء الكمامة أثناء الصلاة بالمسجد
عاجل | الصحة: تسجيل 1644 إصابة جديدة بـ”كورونا” في المملكة

الأمين العام للجامعة العربية: الأمن القومي العربي كلٌ لا يتجزأ

الأمين العام للجامعة العربية: الأمن القومي العربي كلٌ لا يتجزأ
وكالة الأنباء السعودية (واس)
القاهرة

شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط على أن الدول العربية ما زالت بحاجة إلى مفهوم متطور وشامل للأمن القومي العربي، مشيرا إلى أن العرب لن يستطيعوا اللحاق بالعصر وحماية مقدراتهم المادية والبشرية، إلا إذا اقتنعوا بأن أمنهم القومي هو وحدة واحدة وكلٌ لا يتجزأ من هُرمز إلى جبل طارق ومن النيل إلى الجولان.
جاء ذلك في رسالة أبو الغيط التي هنأ فيها الأمة العربية بالذكرى الماسية لجامعة الدول العربية ومرور 75 عاماً على تأسيسها في نفس هذا اليوم من عام 1945.
وقال الأمين العام للجامعة العربية في رسالته إنه في مثل هذا اليوم منذ 75 عاماً اتخذ العربُ قراراً تاريخياً بتأسيس بيت جامع يضمهم في رحابه ونظام مؤسسي يُترجم الرابطة الحضارية التي يشعرون بها إزاء بعضهم البعض، تلك هي الجامعة العربية التي جسدت وعياً جديداً سرى في أوصال هذه الأمة من أقصاها إلى أقصاها بأن لسانها عربيٌ، وثقافتها عربية، وشعورها وضميرها ووجدانها عربيٌ.
وتابع أبوالغيط أن المنظمة قطعت رحلة طويلة من التحديات والإنجازات والإخفاقات وعبّرت عن صوت العرب الجماعي وجسدت دفاعهم من قضاياهم ومقدراتهم “ماوسعهم جهدهم، وفي ضوء مُعطيات زمانهم”.
وأكد أبو الغيط أن الجامعة لا تُعاني أزمة وجود إذ لم تكن هذه الأمة أحوج إلى هذا البيت الجامع في أي وقتٍ مضى أكثر مما هي الآن، مشيرًا إلى أن الدولة الوطنية العربية تواجه اليوم تحدياتٍ غير مسبوقة في حدتها وخطورتها تحدياتٍ تتعلق في بعض الحالات بوحدة ترابها وسيادتها ووجودها ذاته، مبينًا أن الدول العربية لن تستطيع مواجهتها فُرادى.
واختتم أبو الغبط، رسالته قائلًا: “يظل دورنا وقد تسلمنا الراية أن نواصل المسيرة وأن نضمن أن يبقى علم هذه الجامعة خفاقاً عالياً، وأن تبقى جامعتنا منيعةً ضد معاول الهدم، حصينة في مواجهة دعاوى التفتيت”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة