مدينة الرياض
24 ℃
مدينة جدة
30 ℃
مدينة مكة
33 ℃
الأربعاء, 13 صفر 1442 هجريا, الموافق 30 سبتمبر 2020 ميلاديا

احدث الأخبار

انخفاض أسعار الذهب مع صعود الدولار الشؤون الإسلامية تعلن نجاح خطتها في مشعر مزدلفة ومسجد المشعر الحرام ومرافقه رئيس مجلس علماء باكستان يهنئ خادم الحرمين الشريفين وزير الداخلية يعقد اجتماعًا (عن بُعد) مع قيادات القطاعات الأمنية المشاركة في الحج حرس الحدود بالمدينة المنورة يُنقذ بحاراً يمنياً تعرض لوعكة صحية “أمانة الشرقية” تطلق حملة “نعود بحذر”.. وتغلق 69 منشأة مخالفة إحصائيات الدور الأول لدوري محمد بن سلمان.. النصر “بطل الشتاء” والهلال وصيفًا بعد تفشي “فيروس كورونا”.. “النمر”: احذروا هذه الأعراض إجراءات وقائية في مطارات المملكة بسبب «كورونا الجديد» حادث مروع.. 3 وفيات و20 مصابًا في انقلاب باص على طريق الهجرة الهزيمة الأولى للمدرب الجديد.. فالنسيا يهزم برشلونة الشباب يفرض التعادل على الهلال ويحرمه من الصدارة خادم الحرمين يصدر أمرًا ملكيًا بتقديم اختبارات الفصل الدراسي الثاني “صحة الرياض” تنفذ ورشة عمل مبادرات التحول الصحي رئيس بلدية القطيف يتفقد سير أعمال مشروع سوق السمك المركزي فتح باب القبول للمديرية العامة لمكافحة المخدرات برتبة “جندي أول – جندي” آل الشيخ يرعى انطلاق ورشة عمل بين وزارة التعليم وهيئة الغذاء والدواء مؤسسة الحبوب تعلن عن وظائف شاغرة على بند الوظائف المؤقتة بفرع ينبع مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعًا “الصحة”: تسجيل 418 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” .. و(612) حالة تعافي و(29) حالة وفاة دوريات الأفواج بجازان تحبط محاولة تهريب أكثر من نصف طن من مادة القات المخدرة وزير الصناعة يزور مدينة سدير ويتفقد المشاريع بـ”مدن” قطاع الصحة في القطيف يثمن دور بلدية القطيف في الشراكة المجتمعية “وزير الشؤون الإسلامية” يقف على جاهزيّة المواقيت ومرافقها لاستقبال المُعتمرين عبر جولة افتراضية مقيم من الجنسية الباكستانية يعبر عن شعورة باليوم الوطني السعودي
عاجل | “الصحة”: تسجيل 418 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” .. و(612) حالة تعافي و(29) حالة وفاة

أحمد الجبير يكتب: أسعار المنتجات شاملة الضريبة

تعتبر ضريبة القيمة المضافة من أكثر الضرائب المطبقة في العالم، حيث تطبِّقها أكثر من 150 دولة بما فيها جميع دول الاتحاد الأوروبي، ودولة أمريكا وكندا، ونيوزيلندا وأستراليا، وسنغافورة وماليزيا، وانضمت السعودية، ودول الخليج لهذه المنظومة، وأصبحت السعودية على نفس مستوى دول مجموعة العشرين، ولكن الضريبة فيهالا تزال أقل من المعدل العالمي.
وأكدت وزارة التجارة أن أسعار المنتجات، والسلع المعروضة على الرف في جميع الأسواق، والمراكز التجارية شاملة قيمة الضريبة، وتعتبر سعر نهائي، ومطابقة لأسعار أجهزة، وصناديق محاسبة الأسواق، وتؤكد وزارة التجارة أنه في حال عدم وجود السعر على السلعة، والمنتج أو اختلافه عن صناديق المحاسبة يجب رفع بلاغ الى وزارة التجارة.
وحثت وزارة التجارة أيضا المستهلك على الإبلاغ عن المراكز، والأسواق التجارية التي لا تضع سعر السلعة، والمنتج شاملًا الضريبة من خلال تطبيق (بلاغ تجاري) لمركز البلاغات أو الاتصال عبر الهاتف (1900) أما في حال إضافة المنشأة ضريبة أخرى على المشتري، فيجب تقديم بلاغ إلى الهيئة العامة للزكاة، والدخل لمركز البلاغات هاتف (19993).
كما يجب على المستهلك المعرفة، والوعي التام بأسعار السلع، والمنتجات التي تكون خاضعة للضريبة، والتأكد أن المؤسسة تملك مستندات مطابقة لأنظمة، وقوانين الضريبة، والتأكد من رقم الترخيص، والسجل الضريبي، وفي حالة عدم وجود المستندات المذكورة، فيعتبر التاجر غير مؤهل لاخذ الضريبة، ولا يحق له تحصيلها لانه غير نظامي، ويجب الايلاغ عنه.
ويفترض من المستهلك أن يكون أكثر وعي، ورقابة على أسعار السلع، والمنتجات حتى لا يكون ضحية لاستغلال المنشآت، فالمستهلك بحاجة الى حفظ، وحماية حقوقه، والى ومعرفة كاملة بالانظمة المتعلقة بضريبة القيمة المضافة، كما أن المؤسسة ليس لها الحق في جبر الكسور الناتجة من عملية تحصيل قيمة الضريبة.
كما أن هيئة الزكاة والدخل، ووزارة التجارة يقومون بالجهود المتواصلة، والحثيثة لتقديم التوعية الكاملة لنظام ضريبة القيمة المضافة للجميع من خلال مواقعهم الالكترونية، وموقع ضريبة القيمة المضافة، وتطبيقاتها الالكترونية، وعبر الاعلانات التوعوية، ووسال التواصل الاجتماعي، وورش العمل ممّا سيساهم في تقديم الخدمات المتميزة للأفراد، والمجتمع.
وللتاجر الحق في اخذ الضريبة، وتحمل تكاليف تجهيز المنشأة، ومواردها لعملية التحصيل، وسداد الضريبة، وضبط التعامل مع الضريبة، ويبقى دور المستهلك في حفظ، وحماية حقوقه في حال تطبيق الضريبة عليه، والتأكد من عملية احتساب الضريبة بنسبة 15% فقط، وخاصة في مرحلة شراء السلعة، وعدم التعامل مع أي مؤسسة مخالفة، وتحاول ابتزازه واستغلاله.
فمشاركة المواطن، والمقيم في دفع الضريبة، وتقديم مبالغ مالية توافق قدراتهم، والذي يؤدي إلى رفع الإيرادات المالية لميزانية الدولة – أعزها الله – وتمويل المشاريع التنمويّة العامة، والمجتمعية ومقابل ما تقدمه الدولة للمواطن والمقيم، ورد الجميل للوطن في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهم الله -.
أحمد بن عبدالرحمن الجبير
مستشار مالي
عضو جمعيه الاقتصاد السعودية
Ahmed9674@hotmail.com

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة